تدوينات مختارة

بروح رياضية ... الرمونتادا السياسية

من المسلم به أن السياسة لعبة مصالح، لها أسس و قوانين يتحدد بموجبها الخاسر والرابح.
في استحقاقات 2018 علمتنا السياسة كماهي الحياة أن لها دروس وعبر تستحق الوقوف والمراجعة ثمالإستخلاص.
كنموذج الجهة لبراكنة،الوجهة مركز مال اﻹداري وبيت القصيد بلدية مال،هناك حيث كانت المفاجآت؛مفاجآت بحكم متغيرات فاقت كل التوقعات والموازين التي لعبت فيها بوصلة "وحدات الحزب الحاكم"

الحرية وتبعاتها

الحرية تأتي معها بتعدد الآراء العقلاني منها والجنوني، المعتدل والمتطرف، الصادق والكاذب.
وهذا أمر أرجو أن ينتبه الجزائريون والسودانيون له.
وأفضل مثال لهذه الحالة الولايات المتحدة. فبسبب حرية الآراء التامة والتي يكفلها الدستور يمكن سماع أغرب الأفكار على المنصات.

البناء التراكمي

من المعلوم ان كل رئيس يختلف عن غيره من رؤساء البلد، لكن ذلك لا يتناقض مع مبدإ التراكم الذي تبنى عليه الدول. مرشح الاجماع محمد ولد الشيخ الغزواتي سيبني على ما تحقق و سيستفيد من اخطاء اسلافه و يعمل على تصحيح الخلل و ليس من الضروري ان يلعن عصر من سبقوه او يهدم ما تم تشييده و ليس ذلك في صالح البلد.

الأحوال المتقاربة

المعارضة والموالاة مواقع متحركة في السياسة، والقناعات السياسية أين اتجهت خيارات مشروعة لأصحابها، والذي يُعاب هو الفساد من موقع المسؤولية، لا مجرد تغيير الموقع من معارض إلى موال، و السياسة برمتها يطبعها اللاّيقين، وفي موريتانيا هي اللاّيقين بعينه، والنسبية محيطة بالجميع، وحد ايبرد أعل الناس، والأحوال متقاربة!

عطفا على موضوع التسجيل الإنتخابي

مكن للشباب الفنيين في اللجنة المستقلة للإنتخابات Ceni الاستفادة من خدمات الإنترنت المتوفرة في كل مقاطعات الوطن. بدل الإنتظار أمام طابور التسجيل وضياع الكثير من الوقت والمال يمكن توفير خدمة التسجيل الالكتروني عن طريق الشبكة بشكل مبسط وسريع، يمكن التسجيل من المنزل أو المكتب أو مكان العمل دون الحاجة لضياع الوقت والانتظار في الطابور.

الخبز ثم الديمقراطية!

ظلت الديمقراطية عندنا مثل البالون المنتفخ يكبر حجمه باستمرار مع أنه فارغ تماما من الداخل، ومع أي انسداد سياسي جد معقد ينفجر ذلك البالون في وجوهنا ليخرج منه البيان الأول، ثم سرعان ما نعود مرة أخرى لعملية نفخ الباالون كأننا مجرد أطفال يلعبون.
اشترك ب RSS - تدوينات مختارة